لكن نحب والله نحب

 


وعدت إليك ياوطني ,حاملاً بعضي معي لأستطيع العيش , وتاركاً بعضي هناك لأستطيع الحياة , وفي بعضي الذي أتيت به شيء يحبك , وفي بعضي الذي تركته شيء يحبك أيضاً , أنا الذي كنت قد سافرت هرباً منك , إكتشفت متأخراً أني كنت أسافر منك إليك , كانت تذاكر السفر كلها تبدأ منك وتنتهي إليك ياوطن , إبتعدت عنك لا أنكر لكني كنت آتيك كلما أتى الحديث عن وطن , عن أمل , عن حب , عن أي شيء أي شيء ياوطن كنت تجيء كحبيبة كانت الدنيا تتلخص في أن تصلني , لكن أتدري مالمؤسف ياوطن ! أنك لم تكن تأتي , لم تكن معنا أبداً لتدرك مقدار الحب الذي نحمله لك , وإن إختلفنا معك إلا أننا نحبك, إسألهم عنا عن الذين باتوا يعرفونك جيداً من خلال أحادثينا لهم عن المشموم الجنوبي عن العرضة النجدية وأوووه يامال عن آجا وسلمى عن بوابة الحرمين,إسألهم أرجوك كيف كنا نحدثهم عنك , عن ماضيك , عن الغد , عن الطفل الذي نريده أن يكبر فيك , لكنك .. لم تكن معنا لتسمعنا ..

 

بقدر الحب بقدر الأمل يجيء الألم , هذا الذي أشعر به وأنا أشاهد أكبر بلد نفطي يضطر أبنائه إلى الوقوف في طابو الإنتظار قرابة 30 سنة ليحصلوا على قرض عقاري , ألا يتعبك وقوفهم ياوطن ألا تتعبك أقدامهم المتسمرة على طابور الإنتظار ,لتدرك كيف يعيش الإنسان في بلد نفطي لا أريدك أن تسافر بعيدأ فأنا أخشى عليك من تعب المطارات , كل ماعليك هو أن تغمض عينك ياوطن وأمدد يدك شرقاً ستلمس كيف يعيش المواطن , حينما يسأل أحدهم أحد أبنائك إلى أي بقاع الكون تنتمي فيجيب أنه من دبي , لأنهم ببساطة لا يعرفون رياضك المدينة التي يضطر أحدهم أن ينشء برجاً في دبي ليستثمر فيها , أشعر بغصة حينما أفتح إحدى أحدى القنوات الرسمية وغير الرسمية لأشاهد سرب المطبلين يقفون على حواف الحياة وأقصى طموحهم أن يقتاتوا من خيراتك , صدقني أنّا وطنيون أكثر منهم لأننا نبحث عن حياة تليق بك, أما هم فيقفون على الأطراف في أقصى اليمين وأقصى اليسار , لتكون أنت الضحية ياوطني , أتسمع صوت الألم ياوطني !! لا أظن ذلك لأن الذي لا يسمع صوت الحب صوت الفرح لن يسمع صوت الألم ..

 

أطلت العتاب عليك ياوطني , إسمع معي هذا الشاعر العراقي وهو يعاتب وطنه :

 

يحلالي العتب ياوطن وياك .. لان بس الاحبهم عاتبتهم

وتدري شكد احبنك ياوطن واهواك .. بكد ناسك الفقرة العذبتهم

 

بالمناسبه هو شاعر شيعي, وهنا أقف صامتاً ياوطني لأنك علمتني ان أصمت في موقف كهذا , في الملفات المسكوت عنها ياوطني , لم أسمعك يوماً تحدثني عن أبناء المذاهب الأخرى , عن المواطنة عن العيش تحت سماء وطن واحد , عن الإنسان في داخل كل منا , عن الفروقات التي ينبغي ان تذوب حينما نشترك فيك , أبنائك كلنا أبنائك , لكنك لا تشعرنا بهذا كثيراً , أعود للشاعر العراقي لأقول لك أني أحبك بعدد الفقراء في بلد النفط , أحبك بعدد الملفات المسكوت عنها , بحجم خيراتك المنهوبة ياوطن أحبك, وهل أنا بحاجة إلى أن أكرر على مسمعك أني أحبك حتى لا يأتي أحدهم ويتهمني في وطنيتي !!

 

أخيرا سأخبرك بشيء حصل لي قبل عودتي إليك بيوم واحد فقط , إلتقيت به لم أحتج لوقت طويل لأدرك أصوله الأفريقية , قال لي مباشرة لماذا أنت هنا ! قلت له لأدرس وبعدها سأعود للمكان الذي أحبه, كررت عليه نفس السؤال , قال لي :أنا لن أعود , أنا هنا لأحررك أنت !! أنا من أي شيء ! قال أنت لم تصوت مره واحده في حياتك , أردت أن أحدثه عن تجربة الإنتخابات البلدية لكني فضلت أن أحتفظ بتلك التجربه , صدقني أن أدلي بصوتي ليس غاية , لكن المهم أن تسمع صوتي ياوطن , صوتي ” صـوتـي يضـيـع ولاتـحــس بـرجـعـه. .ولقـد عهدتـك حيـن أنـشـد تـطـرب” يضيع هذا الصوت في كل صباح أفتح فيه صحفك لأقرأ نفس المواضيع من نفس طابور الكتّاب , هل من المعقول أن يكون الكل راضٍ عن كل شيء , هل تريدنا أن نفكر بالمعقول أم تريدنا أن نتجاوزه ياوطني لنضل هكذا في حياة مادون المعقول , أمنيتي ان تسمح لنا بإسماعنا صوتك , فالوطن الذي لا يسمع لأبنائه يضطرهم بطريقة أخرى إلى أن يرفعوا أصواتهم , وأنا أريدك ان تسمعني كإبن يهوى الحياة لا العيش فقط هنا ..

 

تصبح دائماً على خير ياوطني , وأنا أصبح على وطن ..

 

 


Advertisements

10 تعليقات to “لكن نحب والله نحب”

  1. راشد اليمني Says:

    أبدعت يا ياسر بارك الله بك وبارك لك

    تكلمت بصميم ما في قلب كل مواطن حق مخلص لوطنه ومجتمعه

    نعم فالوطن والمجتمع واحد لا يقسم الا على واحد

  2. MRAbdullah1 Says:

    اذا رد عليك قلي تكفى لأن بقلبي كلام كثير ودي اقوله بعد

  3. Khaled Says:

    I am sorry , no 3rbi k board and i can’t wait till get one

    BTW : as in an arabic poem : Mrhba in ur origin not only once but millions Ya Yasser

    your sense of writing as it was
    we missed it for long time
    Like what iraqi said
    & أن أدلي بصوتي ليس غاية , لكن المهم أن تسمع صوتي ياوطن , صوتي ” صـوتـي يضـيـع ولاتـحــس بـرجـعـه. .ولقـد عهدتـك حيـن أنـشـد تـطـرب”
    Alf mabrook almaster & Insha’allh Phd soon if not u can make a lot of change that u mentioned above U R a Man of Change

  4. عوض الصيعري Says:

    كلام رائع و قلمك أروع

    أسطر اعجابي بكتابتك الجمسلة و لقد حركت فينا مشاعر قوية

  5. ديمة فكر ’ Says:

    و لأنَّ الوطن انتماء ..

    ولأنّه ذكرى و طفولة وصخَب , أُحبّك ياوطنِي ..

    أحبّك بكلّ جوارحِي وبكلّ عيوبِك ()

    – –

    لا يجزيكَ ثناءُ الحرفِ يارحّال !!

    بوركت ^^

    ديم ..

  6. طاهر Says:

    http://www.samti.me/?p=82

  7. عازفة الألحان Says:

    عآآآلم أكبــر ., ووطُنْ لآ أكبُر مِنه
    وعِشقْ له يُكبر ..لآ يصغٌر .,

    لأحرفِك عقٌود حًرير

    سُأكونْ هٌنآ

  8. عذراء فِي شَرنَقة Says:

    أستسلمتُ للغياب يَ ياسر ولكل الغائبين عنّا ومددت كفّ الرجاء والدعاء بأن يحفظكم الله أينما حللتم
    ثُم تعود بكومة عتب رُبما حرضّها البُعد وعندما تعودْ لوطنك وعند اول خطوة تخطوها على ارضه وأول نفس تستنشقه أو مثل ما نسميها في نجد سموم ستخمد نارك لأنّك وفّي بحجم غضبك ْ

    عوداً حميداً أخي , 🙂

  9. girltalksloud Says:

    مرحبا بعودتك..
    كنت أسمع ذات الشئ من المحيط الخارجي “صوتك لابد أن يصل”
    كنت استسخف الموضوع بحق، ليس لعدم جدواه لكن لوجود ما هو أجدى منه..
    يبدو أن حبالي الصوتية ستكون ذات نفع لو غلفت بها تذكار لوطني 🙂
    وداعا

  10. Spirit Gandhi Says:

    … أتيت إلى هنا بعد أن حزمت حقائبك وغادرت مكانك وغادرت وطنك

    … ظللت أترقب قدومك بين الفينه والأخرى ,,, ولكن لا آثر لصاحب هذا القلم

    … حمدا لله على صدفة جعلتني أقرأ لك
    … وحمدا لله على عدوتك وعثوري على بعض مما أتيت به من مدينه الضباب

    … هل يعد الصمت حبا أيضــا !!!
    … هل الرضوخ حــبا أيضــا !!!

    … هنــــــا ’’’ لم نعد نعلم مالذي يجب علينا أن نفعله من أجل أن نبوح بحبنا لهذا الوطن

    … الجميع يدعي الحب ,,, والجميع يقسم بحب الوطن ,,,

    … فمن يا ترى صادقا في حبه !!!
    … وكيف يكــون الصدق !!!

    … كن بخير …

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: