أوهام وهزائم صغيرة

 


كقِطعةٍ نقدية كلا وجهيها يحملان نفس الصورة كنت أقذفها عالياً وأختار الخيار الغير موجود أصلاً على أمل أنه سيأتي, غداً سأكتب بالتأكيد غداً سأُشفى من حزني وسأكتب , سيظهرُ الوجه الآخر للعُمله وسأكتب أي شيء المهم أن أكتب,هكذا قضيت أياماً خلت .. خلال فترة إنتظاري لوجه العملة الغير موجود لم أتمكن من كتابة أي شيء ,حتى أني لم أجرؤ على زيارة مدونتي ولو بتعليق عابر , كنت أحاول أن أخطب ود قلمي , لكنه كان يتنكر لي , كنت أحتاجه كثيراً , ملبوس بالآحزان بائس جداً , تحديداً منذ رحل عزيز , حاولت أن أكتب لكني لم أستطع , رغم كل هذا الجفاء بيني وبين قلمي , لم أجرؤ أن أُبعده عني , كان قريباً مني , تماماً كنبتة خضراء تُنقي الجو من جزيئات ثاني أكسيد الكربون التي ينفثها صدري المتعب , وتمدني بأكسجين نقي , لذا كنت أقربه مني لأتنفس , ليس هذا فحسب بل لأني أشعر أن يوماً ما سيأتي وسيمكنني هذا القلم من نفسه .

حدث ذلك , يوم أن إستفزني واسيني الأعرج بمقولة قرأتها له على عُجالة , كنت أتصور أنها ستكون عِبارة كبقية العبارت التي أقرأها في أيام ضعفي , أضع إشارة حولها بلون أحمر أن سأعود لك يوماً لأقرئك بذهن صافٍ , إلا هذه العبارة كان وقع أحرفها قاسٍ جداً على يافع في عالم القلم وهو يقرأ واسيني يقول (عندما نكتب نتقاسم مع الناس أوهامنا , وبعض هزائمنا الصغيرة!)
لم أتجاوز هذه العبارة قبل أن أتأكد هل أنا من الذين يقصدهم واسيني في نون الجمع أم أني أختلف عنه , لو كنت كذلك لكتبت الآن وهزيمتي كبيرة , لكن مع ذلك لم أكتب يا سيدي ,أتصور أني أكتب حينما تكون قطرات الحبر ذرات أكسجين تنعش الجو , أكتب لأعيش في الغالب ,أممم هل يعني هذا أني إن توقفت عن الكتابة لن أتمكن من مواصلة العيش , لا أتصور ذلك , واسيني هل تريد الحقيقة لا أعرف متى أكتب , هو ناموس يأتيني فأكتب , لا أستطيع أن أحدد متى يأتي هذا الناموس ..

ماذا عنكم يارفاق* متى تكتبون ؟

 

*كنت سأقول لكم ياأصدقاء لولا أن كزانتزاكيس يقول ( لا تبحث عن أصدقاء وإنما عن رفاق)

 

Advertisements

40 تعليق to “أوهام وهزائم صغيرة”

  1. nOuf.a.s Says:

    بالرغم أنني لست بكاتبة ..
    إلا أنني أملك قلماً يساعدني اذا ما احتجت لزفرة طويلة ! ..
    أكتب عندما أريد أن أثبّت فكرة ما في عقلي ..
    أكتب عندما أريد أن أتخلص من شعور مزعج في داخلي ..
    أكتب عندما أشعر بأن غيري بحاجة لما لدي !

    ونحن بحاجة لقراءة ما لديك ..
    فلتحاول مع قلمك بأي طريقة حتى يخضع لأوامر يدك و ” عقلك ” !

    الله يرحم عبدالعزيز وجميع موتى المسلمين ..

  2. fsnrhma Says:

    أهلاً بعودتك ياياسر .. افتقدك المكان كثيراً ..
    كنت أطل هنا بين فترة وأخرى ولا أجد سوى الصمت !
    رحم الله عزيز ..
    لا أخفيك أني لاأعرفه ولم أز مدونته قبل لكني أحترم بكاءك لأجله وتوقفك بعد رحيله ، أحترم تعبيرك عن حزنك بكل الأشكال حتى بالكتابة .. ،

    :
    :
    :

    حسناً أنا أكتب حين أحس بالنشاط والحاجة للإنجاز أو إبداء رأيي بأمرٍ ما ..وحروفي هذه لاأعتبرها كتابة بقدر ماأعتبرها حواراً وتفاعلاً مع الحياة حولي ..

    أما الكتابة فأنا أكتب حين لا أستطيع البكاء .. حين تقف الغصة في حلقي رافضة الخروج !
    أكتب حين تتزاحم الدموع في عيني تريد أن تخرج وأنا أسدل عليها أجفاني أن [ لاتحاولي ] !
    وفي الحالة الثانية نادراً ماأكمل الكتابة ..
    متناقضة أنا حين أكتب .. !

  3. محمد المغلوث Says:

    قل متى لا أكتب ؟!

    قاتل الله سارقي اللحظات الحميمة !!

  4. محمد الصالح Says:

    🙂

    ما يمر بك يمر بالكثير فترات قد تطول وقد تقصر ..
    قررتُ في فترة من الفترات أن أهجر النت والكتابة .. ومكثتُ على ذلك أشهراً لا أكتب .. وحينما جائني شخص عزيز وأقسم علي أن أعود عدتُ وكان رد هديل رحمها الله الأول فقالت : كنتُ أعلم أنك ستعود .. فأنت لا تستطيع هجر القلم !
    يحدث جفوة وهوة عميقة أحيانا بين العقل والقلب واليد .. فلا تمكث أن تحاول لملمتها فلا تستطيع ..

    لا عليك يا صاحبي .. ستعود قلماً محبوباً ..

    🙂

    وعوداً حميداً ابني ياسر

  5. تلف Says:

    بكل أمانة

    سعيد بالمدونة وصاحبها

    سوف أعود

  6. عبدالرحمن المقرن Says:

    ما كل ما يتمنى المرء يدركه xxxxxx تجري الرياح بما لا تشتهي السفن

    عش حياتك يا صاحبي
    ^^^^^^^^^^^^
    فعلا كأني بهزائمي تلوح في هذه الكلمات
    لكن لا عليك

  7. M!ss fo0fo0 Says:

    أكتب هـي تضيق علي دائرتي في الح ـياه ..

    آنـا لا آكتب وإنمـا آعبث بقلمـي ..

    آنآآشبه الطفل الذي أحتار آي اليدين يخـتار ليكتب ..

    هل يكتب بيمينه آو يترك الامـر ليسـاره ..

    وحينمـا قرر ..الخربشهـ خ ـانه القلم وسقط ..

    آنـا فقط آتنفس قليلاً لآعود إلى قوعقتـي ..من ج ـديد …

    لتخنقنـي هي الاخ ـرى ..

    الله يرح ـم عزيز ..جميعنـا حزنـا لوفاته رغمـ اني لم آزور مدونته مؤخ ـراً ..

    رحمه الله ورحم موتى المسلمين جميعاً ..

  8. sara Says:

    مواقف كثيره امر بها .. تجبرني احيانا على الكتابة رغما عني.. مع اني لم اكن يوما اتخيل ذلك
    الله يرحمك يا عزيز … حزنت على رحيله اللي الذي لم اعلم عنه الا الان..
    الله يرحمك ويسكنك فسيح جناتك يارب..

  9. photon Says:

    رحم الله عزيز ..رغم أني لم أعرفه قبل وفاته ..لكنني حزنت ..
    متى أكتب ؟
    تقصد متى لاأكتب ، لدي نوته في حقيبتي ، واخرى بجوار سريري ، متى مااحتاج الى متنفس ،أو أتذكر خيبة ،أو أتجرع مرارة ..أكتب
    90%من هذه الكتابات لا يراها غيري ..

    شكرا ياسر ..

  10. e7sasy Says:

    لا أحد يستطيع ان يجلعني اكتب سوا حزني ……… !!

    :
    :

    افتقدنــــاكـ ..

  11. meme Says:

    هناك اشخاص عندما نفقدهم يختلف عالمنا من بعدهم تختلف المعاني

    لا يعود الطريق هو الطريق حتى الوان الرصيف لا تحمل نفس الالوان اللتي عهدناها تختلف

    نظرتنا للامور يصبح للامور ابعاد اخرى لم نكن ندركها لم نكن نشعر بها لكن يجب ان نكمل هذا

    الطريق ونتعلم ان نخلق الوانا جديده لهذا الرصيف

    عبر عما بداخلك مهما بدا لك صغيرا تافها لا قيمه له احيانا تكون الحروف على الورق متنفسا

    مكانا لننفجر ونصرخ باعلى اصواتنا لنبكي دون ان يرانا احد نختبئ خلف الحروف والكلمات

    المزخرفه

    مقوله امقتها اكرهها تجعلني استشيط غضبا لكنها حقيقيه بكل ما تحمل من معنى يكررها

    ابي على مسامعي كلما لمح نظره يأس او نظره حزن تعلو وجهي

    (( ان كنت تتألم فأنت حي ))

    تمضي الايام شئنا أم ابينا لكن يقع على عاتقنا الحمل الاكبر لنخلق لنفسنا عالما نعيش فيه بسعاده كاذب هو من يقول لك ابحث عن السعاده اياك ان تنتظرها اياك ان تنتظرها فلتصنعها لنفسك عليك ان تحيك الاكاذيب لتخدع بها نفسك كي تستطيع ان تستيقظ لتعيش يوما جديدا

    في النهايه اسمح لي ان اعزيك في صديقك وان اقول

    عــــظم الله اجـــرك

  12. Dantil Says:

    :

    بعيداً عن متى أكتب
    منذ وفاة عزيز .. توقفتُ عن أشياء كثيرة
    في مُدونتي حقيقة لَمْ أكتب عنه
    أعرف أنكم لا تحتاجون مواساتي
    ولأنَّ الصدمة شديدة .. صرت أهرب من أي مدونة تبكي عزيز
    وحين أموت .. سأوبخكم كثيراً لو رثيتموني بشكلٍ علني وصاخب
    وسأقطع صلتي بكم تماماً .

    حينَ يتحسّن مزاجي ياياسر
    سأُخبركَ متى أكتب : )
    إتفقنا ..؛

  13. الديمة Says:

    أكتب حين يتنفس قلبي فرحا أو حزنا كان
    * هلا عطرتنا بشيء عن صديقك
    غفر الله ورحمه..

  14. Alaa Says:

    أعجبتني هذه الكلمات من رواية ذاكرة الجسد لأحلام مستغانمي :

    قبل اليوم كنت أعتقد أننّا لايمكن أن نكتب عن حياتنا إلاّ عندما نشفى منها .
    عندما يمكن أن نلمس جراحنا القديمة بقلم ,دون أن نتألم مرةأخرى.
    عندما نقدر على النظر خلفنا دون حنين ,دون جنون ,ودون حقد أيضاً.
    أيمكن هذاحقاً ؟
    نحن لانشفى من ذاكرتنا .
    ولهذا نحن نكتب,ولهذا نحن نرسم ,ولهذا يموت بعضنا أيضاً.

  15. بَشَّامَة Says:

    رحم الله عبدالعزيز وكل مسلم ..
    للحزن أشكال في ذواتنا تقرأ في عين وتتوارى خلف الجفون ..
    بيد أنها لا بد أن تظهر حتى لو لم نعلم .
    وهذه احدى هزائمنا الصغيرة .
    /
    :
    متى نكتب .. ؟؟
    نكتب عندمـا يكون للكتابة معنى ..
    نكتب عندما نتناسى بعض نعم الله علينا ..
    نكتب لنحقق الآيـة ( وأمـا بنعمة ربك فحدث )
    أوليست الكتابة نعمـة .؟

    والعمل بها حديث عنها ..

    بوركتم .

  16. The Lullaby Says:

    ..
    كيف نخبئ تنفسنا ؟!
    وبمجرد أن أستطيع حمل أفكاري وتجميعها ..
    وألتفت ولا يحاصرني خبر . نصيحة.
    والذكريات الجميلة المنتهية ..
    وحالات فقد شهية المرور على ” حبايب قلبي “.
    لست أكتب : أنا فقط أحدثه
    الكتابة أمر شديد عسير ولا أتقنه.
    عندما أروي بوست . ويأتي تعليق محمل بقبس الكلم
    أتعجب كيف قلتُ هذا ولا أذكره.
    وتتفاوت الكلمات شرراً.

    ياسر ,
    مجبورين على أن نتحرك ..
    so it’s all right

  17. زجاجة عطر Says:

    الكتابة أشبه ما تكون بالشمس ، محبوبة أحيانا مؤذية أخرى ، حارقة تارة ، منعشة أخرى !

    أثقل من الصخر وأنعم من الزغب ، وأعذب من النسيم وأقسى من الفولاذ !!

    وكلها نفس من حبر …

    إلا أن المحصلة النهائية أنك تكشف عقلك أمام الآخرين ، وهذه هي ثالثة الأثافي !!

    تقبل مروري

    مشاري

  18. majdah Says:

    رحم الله عزيز بواسع رحمته

    قُدرتك على الكتابه هنا والتعبير بحد ذاته

    هي هزيمة صُغرى

    الكتابة لدي ما بين تمته شفتاي وبين قلم يكتب

    حتى وإن كانت لا تصل لمستوى ” كاتب” سوى ” خدشات حروف”

    مقدرتي على أن اكتب كفيله بهزيمة صغرى لديّ

    سأكتب كل ما وجدت في نفسي الرغبة لأن أكتب ، لن أتوانى عن ذلك ، فرُب فكرة كانت الطريق لسعادة الغير ، أفلا أكتب؟!

    ياسر

    حتماً سيضئ نبراس حرفك يوماً

  19. خيبةُ أشواق Says:

    عندما تحزن , ويأخذُ الحزن بكَ ويرميكَ على أُكفِ قلمٍ أعوج , أنتَ أنسان .
    عندما تحزن , ولا يأتيكَ بكاء , ولايأتيكَ رحيل , ويأتي اللسانُ مقوماً إليك , فأنتَ إنسان .
    عندما تحزن , ولا تعرف كيفَ تحزن , ولا تعرف كيفَ تبكي , حينها سيأتيكَ الحُزن على هيئة كلمات , فتصبح إنسان يكتب !
    نحنُ نكتب لنتشارك , نكتب لنتخلص , نكتب لننتهي , نكتب لنبدأ , نحنُ نكتب لنعيش .

    جميلٌ إحساسك بعزيز يا ياسر , وجميلُ ما كتبت .
    ( F )

  20. سيمفونيات أنثى Says:

    رحم الله عزيزاً رحمة واسعة بالرغم من أنني لا أعرفه ولكن أحزنني ما قرأت
    دخلت ولم أتوقع رؤية نزف قلمك هنا
    متى أكتب يا ياسر!
    منذ أن كنت في سن الـ8 وأنا أكتب ولم أتوقف لحظة ولكن السؤال
    متى أنشر ,,وهل كل ما أكتبه يستحق النشر!
    وهل كل حرف تجود به نفسي يستحق الذكر!
    لم أذكر أنني قد توقفت عن الكتابة حتى لو أكتب أنصاف مواضيع أو عناوين فارغة المحتوى المهم أنني أكتب
    يسكنني محبرة وقلم وأفكار تتلاطم داخل عقلي بوحشية ولا ترضى بالسكون
    انقطعت عن الكتابة منذ يومين بحثاً عن فترة نقاهة وكانت ستطول ولكن أعادتني حرقة في قلبي وصدمة قتلت أحلامي لأعاتب جريدة عكاظ
    نحن نكتب يا ياسر طوال حياتنا منذ ولادتنا وحتى وفاتنا
    نكتب همومناعلى أوراقنا
    نكتب نقدنا على صفحاتنا
    نكتب أفكارنا داخل مخيلاتنا
    نكتب صرخاتنا داخل قلوبنا
    نكتب ,نكتب و نكتب ولكن بطرق مختلفة

    لاتهجر قلمكـ طويلاً ولا تجعله يعيش مرارة الجفاء
    ولا تتركنا على قائمة ياسر طويلاً:)

  21. sandybill Says:

    كنت سأقول لكم يا أصدقاء لولا أن كزانتزاكيس يقول ( لا تبحث عن أصدقاء وإنما عن رفاق)…
    شدّتني هذه العبارة جداً..وهي التي أرست بحروفي هنا
    تحياتي لحرفك ولقلمك ولحبرك ولزفراتك هنا
    ” وحروفي هي التي تكتبني أنا لا اكتبها ”
    و داعاً.
    .
    .
    .
    كنتٌ هنا
    ذاتَ يومٍ
    ….

  22. فريال Says:

    أكتب لأمنح كل عبارة يمكن أن تقال حق الولادة…

  23. reemgray Says:

    انتظرتك طويلا يا ياسر

    كنت أمر من هنا دائما في انتظار أن تكتب ، شكل الكتابة في المدونات مختلف هو تواصل بالدرجة الأولى ، هو حضور أكثر منه محاولة إبداع ، الحرص على شكل الكتابة يختلف بيننا ومزاجنا أيضا ، لا أكتب بشكل يومي ولا أعرف كيف يكتب من يكتب يوميا أحاول أن أكون مثابرة في كتابتي لذلك كتبت يومياتي ولم تكن يومياتي كانت أسبوعية 🙂

    مزاجية جدا في هذا الأمر أكتب الفكرة باستماته لملاحقتها ثم أكره ما أكتب ذائقتي لايروقها ما أكتب ولكن لا أمزق ما أكتب أبدا حتى وإن كان سيئا
    أبتعد قليلا ثم أعود لأكتب بنهم ، لا ناموس معين

    درويش مثلا كان يكتب صباحا كل يوم ، وأغلب الكتاب يكتبون بشكل يومي ، أظن أن التعثر في أمر المداومة على الكتابة هو شأن المبتدئ في الكتابة مثلي

    ياسر لا تغب …
    ولا تجعل اللغة تثنيك عنا

  24. أنثى ملائكية Says:

    يُصيبنّــا أحيانا شيءٌ أشبه بـ العقم الكتابي
    فـ نعجز عن ولادة حرف .. وإخراج عبارة على قيد الكتابات
    لكنّ صدّقني ياياسر ..
    حتمــا سـ تعود لـ تكتب .. وتكتب ..
    ويعود لك قلمك كما كان وأحبّ .. وأكثر إنتاجاً أيضا
    :
    عن نفسي ..
    أكتب حينما أحزن / أُحبط / أشتـاق
    فـ أنا ممّن يؤمن بـ أن الحزن دافع قويّ لـ الكتابة .. – كما قرأتها في إحداى روايات محمد حسن علوان-

    \
    تحيّتي

  25. الريم الحربي Says:

    .

    نحنُ لا ننشئ الكتابة , هي من تقوم بهذا , إلى حيثُ أمدِّ التعبير
    حتى لوْ ما كتبناه لا يعني الجمال أو الفلّسفة أو البلاغة النحوية أو الاشتعال برمزية أو التقليد !

    شعور فقط يحتاجُ لنا ونحتاجّه !
    ولا يردّعنا شيء , حتى لو كانت كميةُ الحزن أو الأشتياق كاهلاً ثقيلاً بوجهِ الحرف ..

    .

    ليغني لكَ الصباح يا ياسر .

  26. عطر Says:

    أهلاً بعودتكَ ياصديقي !

    أكتب ,عندما أشعر بأن بداخلي الكثير من القصص والأخبار والأحداث !

    ولا أحد يسمعني !

    لا أحد !

    أو انهم يسمعون ولكن لا يفهمون وكأني أتكلم بلغة أغريقية قديمة لا أحد يفهمها اليوم!

    لروحك ياصديقي / ريحان!

  27. يوناون Says:

    مدونة رائعة بقلم صاحبها

  28. Benoo Says:

    اكتب حين ” اكتئب ” ..

  29. اقصوصه Says:

    انا بالنسبالي الكتابه عندي مالها لا طقس ولا مناسبه

    احيانا اكتب بالوقت المناسب

    واحيانا يكون الوقت غير مناسب بتاتا للكتابه

    ومع ذلك بعد اكتب!!

    تدوينه جميله..دمت بود

  30. Yasser Says:

    إليكم جميعا يامن مررتم من هنا

    قلباً قلباً وقلماً قلماً وروحاً روحاً

    قرأتكم جميعاً تأملتكم حرفاً حرفاً ..

    فعادت الروح إلى جسدي بأحرفكم ..

    كم شكراً تكفيكم ؟

  31. طاهر Says:

    هل جربت أن تكتب بعد الرقص مباشرة ؟!

  32. عــبــ انـــثــى ـــرات Says:

    عني انا ,, اكتب عندما تخنقني عبراتي ,, وللأسف عبراتي تخنقني بأغلب حلاتي ,, اكتب عندما أشتاق ,, أحن ,, اتأسف ,, أخطئ ,, يخظئ علي ,,, اشتاق ,,,احب ,,, اخاف ,,
    احب فصل الشتاء يجعلني اكتب واجسد مشاعري من خلاله الشتاء يشبهني بأشياء كثيره ,,
    تحياتي

  33. روان الوابل Says:

    ها أنت تكتب و تبدع ..

    أمر بحالة ركوود شديد جدا وهذا الركود يضايقني لعله يستفزني فأكتب ..
    الكتابة حالة ودافع داخلي قوي جدا .. قد يكون إحساس جميل و قد يكون العكس بكل الأحوال هو شعور مستفز وهائج ..

    تحياتي ..

  34. فضاء Says:

    أعلم أني وصلت متأخراً
    وهذه عادتي.. تقبلوها.. 🙂

    أكتب حين أصل لذروة الشيء.. فلا يكفيني منه قدم أو ساق!!

    كـُـــلُهُ فأكتبه أو لا شيء منه فأتركه..

    عدا ذلك.. تملأ مكتبتي.. أواني كثيرة بها مقالات.. خديجة!

    تنتظر حتى يكتمل نموها في عقلي.. و تصل.. للذروة التي انشدها..

    تحياتي لك!

  35. سجينه الذكريات Says:

    عندما يزورني الحزن اجدني اكتب بلا توقف ,,, الحزن يصنع احرف لكنها تكون بالغه الالم ,,, تذكرت كلام للكاتب عبدالله الجفري عندما قال لتكتب لا يكفي ان يهديك احد دفترآ واقلامآ بل لا بد ان يؤذيك احد الى حد الكتابه…. اسعد كثيرآ بزيارتك لمدونتي الصغيرة اخ ياسر…. http://eeratt.blogspot.com/ انتظر حرفك الذهبي قريبآ

  36. زينه Says:

    أحب واسيني … بمراثيه وسيدة مقامه

    نكتب كي ….

    املأ الفراغ بما تشاء

  37. ranouche Says:

    يَاسِر ..

    هَممتُ لاُعَلّق على مقالتك / بالون وطائرة / و إذا بالتعليقات مُغلَقة ..
    و عزيز كان آخر من علّقَ علَيهــا ..
    شعورٌ غريبٌ اجتاحني , أصبحَ الموتُ يحيطُ بِنَا من كُلِّ الجوانــب حتّى هُنَا بينَ السطور , رحمَ الله / عزيز / ذلكَ الذي لم أعرفُه قَط ..
    لا أعرف عَن ماذا أكتبُ الآن فكتابتُكَ تأخُنا وتُبحرُ من شطٍّ إلى آخَر !
    قد يخُوننا القَلَم حيناً ويتواطئ مع الورق فيعزِلُنا و نبقى وحيدينَ أيضاً ..
    أكرهُ الوحدة .. وخاصةً تلكَ التي يُخلّفها القلَم !

  38. neeran Says:

    كم شكرا تكفي؟؟؟؟

    طريقه غريبة في التعبير عن الشكر …….

    لكن بعيدا عن هذا

    دعنى اقول اننى اكتب عندما احتاج لان اكتب … لا اجبر نفسي ابدا على الكتابة و لا احاول

    الكلمات تنساب بين اصابعى فقط … اذا وجدت ما يثيرنى و ما يستهوينى

    اكتب و اكتب دون انقطاع و لكن هناك شؤال ….

    يجب ان نساله جميعا لانفسنا …

    هل انت فعلا …كاتب؟؟؟؟

    هل تعتبر نفسك كذلك ؟؟؟؟

    و ما الدليل ؟

    السيد ياسر
    ********

    تقبل تحياتى …
    ///\\\

  39. أوان الــورد... Says:

    عن نفسي,,,

    أكــتب حين أعجــز عن فهم وتفسير ما أشعــر به…الكتابة لي متنفس..

    كن بخيـر..

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: